تسجيل للمتحدثة باسم الخارجية الأمريكية يحمل إقرارها بسخافة تعليقها علي مصر

أخبار

حمل تسجيل صوتي للمتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الأمريكية جينيفر بساكي إقرارها بأن تعليقها (المعد مسبقا) عن مصر كان "سخيفا" بعد مؤتمر صحفي يوم الاثنين.

بعد أن ضغط عليها المراسل الصحفي لشبكة "أسوشيتد برس" مات لي للتعليق علي قرار مصر بإخلاء سبيل الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك في قضية قتل المتظاهرين، ردت بساكي بإحديإجاباتها المعتادة الغير مفهومة، والتي كان نصها: "بشكل عام، نحن مستمرون في الاعتقاد بأن دعم المعايير المحايدة للمحاسبة سوف يدفع التوافق السياسي قدما، وهو ما يعتمد عليه استقرار مصر ونموها الاقتصادي علي المدي البعيد."

أصابت الإجابة لي بالدهشة، واستغل الفرصة للإشارة إلي أن إجابتها ليس لها معني.

وقال معلقا: "لم أفهم هذا الرد مطلقا، ما قلته لا يعطي أي معلومة، فهو مثل قول "نحن ندعم حق البشر في التنفس."

ورفضت بسكاي إعطاء أي تعليق إضافي للمراسلين أثناء المؤتمر. إلا أنه مع إطفاء أنوار القاعة شعرت بساكي بالاستياء وقالت للمراسل ما شعرت به حقا، دون إدراك أن الميكروفون مازال يسجل.

حيث قالت بساكي: "ذلك التعليق عن مصر سخيف."

يمكن سماع ضحكات لي المرتفعة قبل إيقاف البث الصوتي مباشرة.

State Department Spox Hot Mic

 

مصدر الترجمة: 
فريق ترجمة موقع راقب