حلف الناتو وشركاؤه من دول البحر المتوسط يناقشون الشراكة والأمن الإقليمي مع ملك الأردن

أخبار

ناقش الأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبرج، والممثلون الدائمون الـ 28 لمجلس شمال الأطلسي، الأمن الإقليمي والتعاون بين الناتو والأردن خلال محادثات مع جلالة الملك عبد الله الثاني، يوم الأربعاء (10 ديسمبر 2014) في العاصمة الأردنية عمان. كان وفد الناتو رفيع المستوى في الأردن بمناسبة الذكرى العشرين للحوار المتوسطي، وانضم لهم سفراء الدول السبع (الجزائر، ومصر، وإسرائيل، والأردن، وموريتانيا، والمغرب، وتونس) المشاركين في منتدى الشراكة.

بحث الأمين العام، وسفراء دول حلف الناتو ودول الحوار المتوسطي، مع جلالة الملك التحديات الأمنية الحالية، بما في ذلك تهديد الإرهاب والتطرف. وأعرب السيد ستولتنبرج عن امتنان حلف الناتو لاستمرار الشراكة الأردنية الوثيقة مع منتدى الحوار المتوسطي، كما شكر جهود الأردن لتعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة، وقال إن التحالف يتطلع إلى تعزيز شراكته مع الأردن، بما في ذلك الجهود الرامية إلى زيادة التدريبات المشتركة وتعزيز القدرات.

جاء اجتماع يوم الأربعاء بعد ندوة الحوار المتوسطي في عمان يوم الثلاثاء. في 9 ديسمبر، عقد الأمين العام أيضاً محادثات مع رئيس الوزراء الأردني، ووزير الدفاع، الدكتور عبد الله النسور، والتقى على حدة مع وزير الخارجية ناصر جودة.

مصدر الترجمة: 
فريق ترجمة موقع راقب