قوات الأمن العراقية تحبط هجمات لداعش

أخبار

 

 أحبطت قوات الأمن العراقية أربع هجمات منفصلة شنها تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) في أنحاء العراق في 24 مارس الجاري. نفذت قوات الأمن تلك الهجمات المضادة الناجحة في مناطق قيسك، غربي كركوك، بيجي، والحبانية. واستخدم داعش في الحبانية بشكل غير ناجح عربتين مفخختين و12 انتحاري في جهوده لإعادة السيطرة على جسر الحبانية، حسبما أوضحت تقارير أولية. إلا أن التنظيم لم ينجح في إحراز أي تقدم.

وصرح الكولونيل واين ماروتو، المتحدث باسم قوة المهام المشتركة لعملية "العزم التام"، أن: "الوضع العراقي ينقلب"، "حيث تكسب قوات الأمن العراقية أرض وتستمر قدراتها في التحسن".

دعمت قوة المهام المشتركة لعملية "العزم التام" دفاعات قوات الأمن العراقية ومقاتلي البشمركة عبر الضربات الجوية، عمليات تقديم المشورة والمساعدة الجارية، الاستطلاع، التجسس، والمسح الجوي.

وفي غضون ذلك، سيطرت القوات المعادية لداعش في سوريا على العديد من القرى الخاضعة لسيطرة داعش شمالي بلدة كوباني.

سيستمر تحالف قوة المهام المشتركة لعملية "العزم التام" في دعم الجهود نيابة عن قوات الأمن العراقية والحكومة العراقية لمهاجمة وهزيمة داعش. وستستمر قوات الأمن العراقية في تحقيق مكاسب في أنحاء العراق، وهي جاهزة لتستعيد المزيد من الأراضي من قبضة داعش.

 
مصدر الترجمة: 
فريق ترجمة موقع راقب