نص تصريحات جون كيري مع رئيس الوزراء اللبناني السابق سعد الحريري

أخبار

 

وزير الخارجية كيري: حسنا، صباح الخير على الجميع. انه لمن دواعي سروري أن أرحب في واشنطن وفي وزارة الخارجية برئيس وزراء لبنان السابق، وصديقٍ حميم على المستوى الشخصي. في كل مرةٍ ذهبت فيها إلى بيروت، في كل مرةٍ تقريبا، أُتيحت لي فرصة زيارة سعد الحريري. وقد كان يعمل في سبيل الاعتدال والتسوية السياسية المدروسة لمحاولة دفع هذا البلد إلى الأمام. ومن الواضح أنه تغلب على تحدياتٍ شديدة الصعوبة.

هنا في الولايات المتحدة، نحن ملتزمون بشكلٍ خاص باستقرار وأمن لبنان. إننا حريصون على رؤية كرسي الرئاسة يُشغل في نهاية المطاف، وعلى محاولة إبعاد تأثيرات داعش وجبهة النصرة وسوريا عن لبنان، بحيث يمكن للبنان أن تحظى حقا باحترام سيادتها ويكون مستقبلها مصانًا ومضمونًا.

لذلك لدينا الكثير لنتحدث عنه، لأنه في الوقت الحالي، هناك نحو 1.2 مليون لاجئ تدفقوا من سوريا إلى لبنان، يؤدون إلى زعزعة استقرار البلاد. إننا نعارض بشدة استخدام كيانات مثل حزب الله وغيره مواقع وأماكن في لبنان كبيادق في هذا الصراع. وندعو إيران ونظام الأسد وغيرهم إلى احترام سيادة لبنان، والسماح له ولشعبه أن يصبح قادرًا على أن يجد السلام والاستقرار اللذان يتوق إليهما منذ فترة طويلة.

لذلك لدينا الكثير لنتحدث عنه، وأنا سعيد جدا جدا لاستقبال رئيس الوزراء السابق هنا. إنني أعلم أنه لا يزال نشطًا للغاية ومهمًا جدًا لسياسات بلاده. وسوف نستمر في دعم القوات المسلحة اللبنانية وقوى الاعتدال وأولئك الذين يرغبون في العمل معا في سلام لتوفير المستقبل الذي يستحقه الشعب اللبناني.

مرحبا.

السيد الحريري: شكرا لك. أريد أن أشكرك أيها الوزير لاستضافتي هنا. نعم، لدينا الكثير للحديث عنه. لبنان يعيش فترةً صعبةً للغاية. والمنطقة أيضا في وقتٍ خطيرٍ جدا جدا. إن تورط بعض الفصائل مثل حزب الله في إيران وفي لبنان أو في سوريا أو في العراق أو في اليمن قد نمى إلى الحد الذي يجعله في غاية الخطورة. ونحن نعتقد أن إيران لديها.. إنها بلد نحن جميعا بحاجة للتعامل معه، ونحن نؤمن أن التدخل في لبنان ليس شيئا نفضله كشعبٍ لبناني.

أود أن أشكركم على دعم الجيش اللبناني. إننا نحاول دائما مساعدته، لأن هذا هو اساس أمننا. إننا نواجه داعش، ونواجه جبهة النصرة، ونواجه تنظيم القاعدة على حدودنا. لدينا 1.2 مليون لاجئ، كما قلت، ونحن بحاجةٍ لانتخاب رئيس. لذلك نأمل أن نحظى بمحادثاتٍ جيدة. شكرا.

وزير الخارجية كيري: أتطلع إليها. شكرا. مرحبا بكم. شكرا جزيلا لكم جميعًا. شكرا.

.

مصدر الترجمة: 
فريق ترجمة موقع راقب